Wednesday, February 8, 2012

الصراع علي الشاشة بين الأولي وقطاع الأخبار مازال مستمرا

كتبت ـ فاطمة شعراوي‏:‏
حالة من التوتر نشأت منذ فترة طويلة بين القناة الأولي وقطاع الأخبار بسبب جور برامج وتغطيات القطاع علي توقيتات الأولي وعدم التزام العاملين بقطاع الأخبار بالتوقيتات المحددة لهم,

 وإذا كانت الأحداث التي تشهدها مصر حاليا تفرض أن تكون للقطاع الأولوية, إلا أن شريف فؤاد المذيع بالقناة خرج منذ أيام ليعلن تذمره علي الهواء من تخطي قطاع الأخبار لتوقيتاته, وعندما سألناه قال: الموضوع ليس فرديا ولكننا كمذيعين بالقناة الأولي نتعرض لظلم بسبب قطاع الأخبار وأسلوبه معنا, فقد كان القطع علي البرامج من قبل مسئولية رئيس القطاع بنفسه مع رئيس التليفزيون بينما الآن أصبح الأمر عشوائيا ويستطيع أي مساعد مخرج أن يقوم بالقطع علي برنامج بالقناة الأولي بدون الرجوع لأي مسئول لعرض أي مادة سواء مهمة أو غير مهمة وقد تقدمنا بالشكوي لعدة مرات للتنسيق بين الأخبار والقناة الأولي ولم تتم الاستجابة حتي الآن فمن الممكن إذا كنا نقدم برنامجا علي الهواء بالأولي وحدث حدث عاجل فما المانع أن أقوم أنا أو أحد زملائي باستقبال التليفون مادام برنامجها هو الموجود علي الهواء ويكون بيننا تكامل وتعاون بدلا من القطع علي البرنامج من أجل مكالمة تليفونية
ويتساءل: ألسنا نتبع جميعا اتحاد الإذاعة والتليفزيون وكيانا واحدا؟ ولماذا يتم تأخير برنامج استوديو27لأكثر من ساعة ونصف في أغلب أيام الأسبوع مما يجعل بعض الضيوف يستاءون من الانتظار الطويل خاصة لدي عرض مؤتمرات صحفية كاملة ولقطاع الأخبار قناة إخبارية خاصة به زاخرة بالكوادر والكفاءات ويمكن أن يستفاد بها كقناة إخبارية من أجل التخفيف علي القناة الأولي, وأنا لم أنتقد زملائي ولم أتجاوز ولا أدعي البطولة فقد اعتذرت عن عدم تقديم برامج الأمن للجميع وصباح الخير يا مصر وصلاة الجمعة ولا أبحث عن مكان علي الشاشة ولكنني أسجل موقفا يستفز العاملين بالأولي وهو ما اضطرني للحديث علي الهواء وقت البرنامج مناشدا وزير الإعلام الذي وعدنا بالتنسيق مع قطاع الأخبار من أجل شاشة التليفزيون المصري وللحفاظ علي المشاهد.

No comments:

Post a Comment