Sunday, February 5, 2012

كلينتون تحذر من تصاعد الأزمة مع مصر بسبب المنظمات الأهلية

الأحد، 5 فبراير 2012 - 03:55
قالت وزيرة الخارجية الأمريكية، إن الحملة الأمنية التى يشنها الحكام العسكريون فى مصر على منظمات أهلية أمريكية ومحلية تدعو للديمقراطية، من شأنها أن تهدد المعونات التى تقدمها واشنطن لمصر.
وقال أعضاء بالكونجرس، إن من الممكن أن تخسر مصر وهى من بين أكبر الدول التى تتلقى معونات أمريكية منذ توقيع معاهدة السلام مع إسرائيل عام 1979 المعونات، بسبب معاملتها لهذه المنظمات التى حظرت السلطات المصرية على بعض موظفيها الأمريكيين، مغادرة مصر فلجئوا للسفارة الأمريكية فى القاهرة.

وقالت هيلارى كلينتون للصحفيين فى ميونيخ، حيث التقت بوزير الخارجية المصرى محمد كامل عمرو على هامش مؤتمر أمنى دولى "نحن واضحون جدا بأن هناك مشكلات تنجم عن هذا الموقف من الممكن أن تؤثر على بقية علاقاتنا مع مصر، ونحن لا نريد ذلك.
وأضافت، عملنا بدأب خلال العام المنصرم لتخصيص المساعدة المالية وغيرها من أشكال الدعم للإصلاحات السياسية والاقتصادية فى مصر وسيتعين علينا مراجعة هذه الأمور بشكل دقيق، عندما يحين وقت اتخاذ القرار كى نقرر ما إذا كنا سنخصص هذه الأموال من حكومتنا أم لا فى ظل هذه الظروف.
وقالت كلينتون، إن الولايات المتحدة لا ترى أى مبرر للمداهمات التى قامت بها السلطات المصرية لمقرات منظمات أهلية فى مصر، والتى استولت خلالها على وثائق وأجهزة كمبيوتر إلى جانب قرارها بمنع عدد من الموظفين الأمريكيين من السفر.

No comments:

Post a Comment