Monday, February 20, 2012

جوهر وعبد الصبور يحاضران عن الصحافة الالكترونية المصرية بالصيد

تحت رعاية اللجنة الثقافية بصيد الدقى اقيمت مساء الاحد 19 فبراير 2012 ندوة بعنوان مستقبل الصحافة الالكترونية بعد 25 يناير حيث استضافت اللجنة كلاً من الاستاذ نادر جوهر رئيس الاتحاد العربى للصحافة الالكترونية والأستاذ صلاح عبد الصبور نقيب الصحفيين الالكترونيين المصرية .
بدأت الندوة بفيلم تسجيلى عن نقابة الصحفيين الالكترونيين المصرية ثم قام المهندس محمد محرم بالقاء كلمة رحب فيها بالسادة ضيوف الندوة والتى بدأت بحديث الاستاذ نادر جوهر عن دور الصحافة الالكترونية والانترنت فى ثورة 25 يناير وكيف حدثت المعجزة والتى استطاع خلالها الشباب الاعلان عن الثورة وتنظيم مسيراتها وتوجيهها بل ونقل الاحداث وتطوراتها لحظة بلحظة من ميدان التحرير عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى الفيس بوك وتويتر وكيف استطاع الشباب التغلب على مشكلة قطع الانترنت أثناء الثورة باستخدام تكنولوجيا المعلومات وكيف جاءت المساندة العالمية للثورة عن طريق بث مقاطع الفيديو على شبكة الانترنت .ثم تحدث الاستاذ صلاح عبد الصبور عن نقابة الصحفيين الالكترونيين المصرية ونشأتها وكيف انه  كيان منفصل عن نقابة الصحفيين له أهداف محددة وأدوات مختلفة عن أدوات الصحافة الورقية حيث أن الالمام بتكنولوجيا المعلومات واستخداماتها فى رفع الفيديوهات والمونتاج والصور لحظة حدوث الحدث يعطى المصداقية للخبر بعكس الصحافة الورقية التى تغطى الخبر فى اليوم التالى ، ثم تحدث عبد الصبور عن المشاكل التى تواجه الصحفى الالكترونى وأهداف النقابة وإعداد الكوادر المدربة القادرة على العمل فى مجال الصحافة الالكترونية معتبراً ان عام 2012 هو عام الانتشار بالنسبة لنقابة الصحفيين الالكترونيين المصرية وأن النقابة تقوم حالياً بتوقيع بروتوكولات تعاون مع كليات الأعلام فى الجامعات المختلفة لتدريب خريجى كليات الاعلام على ممارسة مهنة الصحافة الالكترونية.
على هامش الندوة
-    حضر اللقاء مدير عام النادى الأستاذ محمود النواصرة والدكتور منصور حامد نائب مقرر اللجنة الثقافية والعديد من الصحفيين الالكترونيين وممثلى المواقع الاخبارية المختلفة والفضائية المصرية وقناة فضائية فرنسية.
-    وجه الحضور العديد من الأسئلة لضيوف الندوة عن الاعلام الحكومى وتوجهاته وحرية الأعلام ومواثيق الشرف الاعلامية.

No comments:

Post a Comment