Saturday, February 11, 2012

وليد الشرقاوي يكتب: ويسألونك عن المعونة قُل ''ألغوها ملعون أبوها''

2/11/2012 8:10:00 PM بقلم - وليد لشرقاوي: 
لا أعرف لماذا يلوح البعض من أصحاب القرار في أمريكا بقطع المساعدات الامريكية لمصر بعد الإعلان عن اتهام 19 من مواطنيها في قضية التمويل الاجنبي للمنظمات . إن الأمر مثير للغثيان!.. ألم يدرك هؤلاء أن مصر لم يعد لها ذراع تلوى منه.. ألم يفهم هؤلاء أن الشعب المصري أصبح يحتقر مثل هذة الممارسات وأن الاستطلاعات تؤكد رفض هذه المساعدات التي طالما ذل بها المواطن المصري. 

إن المسألة تتخطي عدم فهم من يدعوا إلي قطع المساعدات في أمريكا لطبيعة الشعب المصري الي مرحلة ترهيب الشعب وتخويفه أن مصر لم تعد في أي حاجة لتلك المساعدات ولم تكن في حاجة اليها في يوم من الايام خلال عصر مبارك، فلو كان هناك اقتصادا قويا في إبان حكم المخلوع لجذبت مصر استثمارات ونما اقتادها وحقق فائضا تصبح امامه تللك المساعدات شيئا ضئيلا .
إنني ومعي الملايين من الشعب المصري نتوسل الي الإدارة الامريكية أن تقطع تلك المساعدة وأن تقف عند مساحة كافية من القضاء المصري الذي يحقق في قضية تجاوز فيها المتهمون القانون فقط.
إن مصر لن تهتز تحت دعاوي العقاب الباهتة فقد خسرت الكثير اقتصاديا في عام الثورة ولكنها مؤهلة لتعويض كل ما خسرته في العقود الثلاثة الماضية بسرعة سوف يقف عندها المحللون الاقتصاديون بالدرس والفحص .
إن شعب مصر لم يعد ينظر الي فتات الادارة الامريكية بل ينظر الي علاقة نموذجية مع مثيله الشعب الامريكي.. علاقة احترام وتعاون؛ لأن تلك المساعدات الملعونة سوف تحقق هذا الهدف عندما تتجرأ الادارة الامريكية وتسحبها، خاصة وأن نصفها علي الاقل كان يعود مرة اخري الي الخزانة الامريكية بطرق ملتوية، و اما المساعدات العربية فهي الاخري قد تأخرت كثيرا ولا نعرف السبب الحقيقي او سندعي اننا لا نعرفه حتي إشعار آخر.

No comments:

Post a Comment