Sunday, February 12, 2012

دينا عبد الرحمن تحرر محضرًا ضد مالك قناة "التحرير" لوقف برنامجها بشكل مفاجئ


دينا عبد الرحمن تحرر محضرًا ضد مالك قناة "التحرير" لوقف برنامجها بشكل مفاجئهشام المياني  11-2-2012 | 21:47
توجهت المذيعة دينا عبد الرحمن إلى قسم شرطة الهرم منذ دقائق، لتحرير محضر ضد سليمان عامر مالك قناة "التحرير" ومديرها مصطفى حسين، ومحمد البرغوثي مدير البرامج بها، لاتهامهم بمنع ظهرها اليوم على شاشة القناة لتقديم حلقة برنامجها"اليوم"، وذلك دون سابق إنذار لها أو إبداء أسباب لذلك.

وقالت دينا لـ"بوابة الأهرام": إنه تم منعها الليلة بشكل مفاجئ من الظهور في حلقة برنامجها "اليوم" على قناة "التحرير"، حيث حضرت لمقر القناة في التاسعة من مساء اليوم، وهو موعد بث برنامجها، وفوجئت ببرنامج آخر هو "في الميدان" يذاع بدلا من برنامجها دون سابق إنذار.
وأضافت أنها استفسرت من مصطفى حسين، مدير القناة، فأخبرها بأنه تم تغيير خريطة برامج القناة وأن برنامجها تقرر وقفه لمدة يومين بأمر من مالك القناة سليمان عامر".
وأوضحت أنه حدثت مشادة كلامية بينها وبين مدير القناة مصطفى حسين، أمام فريق الإعداد، أصر خلالها الأخير على رفض إعطائها أية ورقة رسمية تثبت هذا القرار وقال لها "إحنا مش محتاجين نطلع ورق رسمي.. دي قناتنا وغيرنا خريطة البرامج هذا كل شيء".
وقال محمد عبد الحميد أحد معدي برنامج "اليوم" إنه كان كان هناك اجتماع قبل يومين بين سليمان عامر ومحمد البرغوثي ومصطفى حسين ودينا عبد الرحمن، والثلاثة المسئولين بالقناة طالبوها بعرض المواد عليهم أولا قبل إذاعتها، لأنهم فوجئوا بعرض حملة كاذبون التي توضح انتهاكات المجلس العسكري دون الرجوع إلى إدارة القناة.
وأضاف أن دينا رفضت ذلك وأخبرتهم بأن هذا مخالف لتعاقدها مع القناة الذي ينص على عدم تدخل إدارة القناة في سياسة البرنامج.
يذكر أن هناك أنباء أيضًا عن ترك إبراهيم عيسى، للقناة، وأن آخر حلقة قدمها كانت الخميس الماضي، وأوضحت مصادر أن السبب في ترك عيسى للقناة برغم أنه مؤسسها، هو تغيير إدارتها الجديدة لسياستها التحريرية، حيث إنه تقرر ضم الكاتب مصطفى بكري أخيرا لتقديم برنامج بها برغم أن توجهاته مختلفة عن توجهات القناة.
وسبق عيسى الإعلامي حمدي قنديل الذي ترك القناة بمجرد شراء عامر لها، حيث أكدت مصادر أن عامر جاء للتخلص من السقف العالي للقناة من أجل مصالحه مع الدولة

No comments:

Post a Comment