Monday, March 26, 2012

يحاكي «فيس بوك».. وخليجيون يبحثون الاستثمار فيه «أريبا أريبا» تدرس طرح 30٪ من أسهمها في «دبي المالي»

يحاكي «فيس بوك».. وخليجيون يبحثون الاستثمار فيه «أريبا أريبا» تدرس طرح 30٪ من أسهمها في «دبي المالي»
رويترزالتاريخ: 26 مارس 2012
قال الرئيس التنفيذي للشركة المالكة لموقع التواصل الاجتماعي العربي «أريبا أريبا»، أيمن أرشيد، إن «الشركة تدرس إدراج 30٪ من أسهمها في بورصة دبي، بعدما اجتذب الموقع 1.5 مليون مستخدم خلال عام من إطلاقه، وبدأ يحقق أرباحاً».
وأضاف لـ«رويترز» عبر الهاتف من دبي، أن «هناك العديد من الاستراتيجيات والأفكار، منها دخول أسواق الأسهم، لكن الاستراتيجية لاتزال قيد دراسة وتشاور»، متوقعاً جمع 100 مليون دولار من الطرح خلال 12 شهراً.

وأوضح أن «الشركة تجري مفاوضات مع بنوك استثمارية عدة لتولي عملية الطرح، إلا أنه لم يتم الاستقرار على بنك معين حتى الآن»، مستدركاً أن الشركة لم تناقش الفكرة بعد مع «بورصة دبي»، لكن سيتم ذلك بعد الانتهاء من الدراسات والنقاشات التي تسبق عملية الطرح، ومن ثم مخاطبة البورصة بشكل رسمي قريباً.
وكشف أرشيد عن اهتمام مستثمرين خليجيين بالدخول في شراكة مع الموقع الإلكتروني «أريبا أريبا»، مفضلاً عدم الكشف عن أسماء، حرصاً على المفاوضات التي تتم في هذا الشأن.
وأكد أن «هناك العديد من المؤمنين في هذا المجال من المستثمرين، وهم على دراية تامة بأهمية الموقع للشرق الأوسط، وهم في حالة نقاش مع إدارة الموقع للدخول في شراكة». وذكر أن «الموقع الإلكتروني بدأ يحقق أرباحاً»، لكنه لم يكشف عن قيمتها، موضحاً أن انشاء الموقع تكلف 1.5 مليون دولار، بما في ذلك مصروفاته التشغيلية، والتسويق، والترويج. وقال إن «أحد مصادر هذه الأرباح هو الاعلانات التي تبث من خلال الموقع»، لافتاً إلى سعي الشركة إلى تشجيع فكرة التجارة الالكترونية.
وأضاف أن «موقع (أريبا أريبا) في مراحله الأخيرة من إنشاء الآليات والوظائف التي يستطيع من خلالها المشتركون استخدام الموقع مخزناً تجارياً وقناة توزيع إضافية للشركات»، مبيناً أنه يمكن للمشارك في الموقع شراء ما يلزمه من بضاعة، والدفع باستخدام طرق الدفع الآلية، مثل بطاقات الائتمان، كما يستطيع أن يشارك أصدقاءه ومتابعيه بهذه البضاعة، وإعطاء توصية بشرائها إذا كان معجباً بها، بشكل ينعش فكرة التجارة الإلكترونية، ويزيد من هذه التداولات، ما ينعش الاقتصاد الإلكتروني.
يشار إلى أن «أريبا أريبا» أطلق في دبي، في مارس 2011 على غرار موقع «فيس بوك» للتواصل الاجتماعي، وتشبه التقنية المستخدمة فيه تلك المستخدمة في «فيس بوك» إلى حد كبير، لكن أرشيد قال إنه يتميز عن غيره ببعض الوظائف الفريدة، منها البحث عن وظائف عمل.
ولفت إلى أن أكثر الجنسيات مشاركة على الموقع من مصر، والسعودية، والإمارات، وكندا، والولايات المتحدة، مضيفاً أن الشركة تطمح للتوسع في مصر، والسعودية، والأردن، وفي أوروبا، ودول غربية يوجد فيها جاليات عربية.
وتوقع أن يصل عدد مستخدمي الموقع إلى 15 مليوناً خلال العام الجاري

No comments:

Post a Comment