Saturday, April 7, 2012

حكومة دبي الإلكترونية تطلق مشروع ترقية "نظم تخطيط الموارد الحكومية" بمشاركة 42 جهة حكومية

حكومة دبي الإلكترونية تطلق مشروع ترقية "نظم تخطيط الموارد الحكومية" بمشاركة 42 جهة حكومية
نظمت "حكومة دبي الإلكترونية" لقاء بمشاركة 42 جهة حكومية في دبي لعرض مراحل مشروع ترقية "نظم تخطيط الموارد الحكومية" إلى الإصدار (R12) بخصائص جديدة تتيح ضمان استمرار الدعم من "أوراكل" (Oracle)، وتتلاءم مع متطلبات عمل الحكومة الإلكترونية لجهة انسيابية العمليات وتوحيد التقارير؛ من أجل تحسين إعدادها وتسهيل الحفاظ عليها وتخفيض عدد عمليات "التعديل" (Customizations) المُدخلة عليها.. والمباشرة ببدء تنفيذ عملية تحديث النظام. وقد حضر الملتقى عدد من المسؤولين في حكومة دبي الإلكترونية، على رأسهم وسام لوتاه مساعد المدير العام، وهدى الهاشمي مدير إدارة أنظمة تخطيط الموارد الحكومية.


وبعد أن قدم فريق العمل المشرف على المشروع من حكومة دبي الإلكترونية والشركة المنفذة "ماهندرا ساتيام"، عرضاً تقديمياً يوضح أهداف مشروع الترقية على النسخة الحالية (11i) التي تعتمدها الجهات الحكومية في دبي لتشغيل عملياتها الأساسية اليومية: المالية واللوجستية والإدارية، والمزايا والنتائج المتوقع تحقيقها منه وتقديم إجابات على الاستفسارات المطروحة من قبل ممثلي الجهات الحكومية.. تم الاتفاق على جدول تنفيذ عملية التحديث التي وضعتها فرق عمل متخصصة في حكومة دبي الإلكترونية؛ وينص الجدول الزمني على البدء بتدريب فرق العمل التي تمثل الجهات الحكومية على الخصائص المتغيرة والجديدة التي سيتم تنفيذها في النسخة R12 حتى شهر يوليو المقبل، وبعد ذلك مرحلة اختبار النسخة الجديدة حتى شهر أغسطس، ليوضع النظام قيد الاستخدام في نهاية شهر تشرين أكتوبر. وستوزع جلسات التدريب على فئتين: فئة المالية وإدارة الموارد البشرية، وفئة حلقات التزود والرواتب.
وقال سعادة أحمد بن حميدان، مدير عام حكومة دبي الإلكترونية: "تنبع أهمية تحديث نظم تخطيط الموارد الحكومية من كونها أهم النظم المشتركة التي تدعم تحقيق التكامل الحكومي في دبي عبر توفير شبكة شاملة للاتصال والتواصل وتبادل المعلومات بين الجهات الحكومية مع المحافظة على خصوصية كل منها، وهذا دور حيوي تقوم به هذه النظم لخلق بنى تحتية متكاملة تساعد الجهات في إدارة مواردها الأساسية بكفاءة عالية، ولدفع عجلة التحول الإلكتروني في الإمارة".

وأضاف بن حميدان قائلاً: "جاء اللقاء بنتائج مثمرة وتوصيات مهمة بناء على خطط التنفيذ التي صممتها فرق عمل متخصصة في حكومة دبي الإلكترونية لتحديث تلك النظم، وبما يتوافق ورؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي".

وكانت فرق العمل التخصصية في "حكومة دبي الإلكترونية" قد أجرت عملية تحليل شاملة لنظم تخطيط الموارد الحكومية في نسختها المطورة R12 مع النسخة السابقة (11i)، لتضع خطة شاملة لتحديثها بما يتوافق مع متطلبات الجهات الحكومية الـ 42 المشتركة في النظم، بهدف إجراء التحسينات المتوافقة مع التوجهات الحديثة في إدارة الموارد والأصول ورأس المال البشري في حكومة دبي. وستشهد المرحلة المقبلة تكثيف الجهود المشتركة مع الجهات الحكومية لإنهاء جميع الإجراءات المتعلقة بالنسخة السابقة قبل الانتقال الفعلي لتطبيق النسخة المحدّثة؛ لضمان إنجاح الترقية التي ستشمل كل أنظمة تخطيط الموارد الحكومية، تماشياً مع السعي المتواصل لتعزيز التكامل الحكومي ومواكبة أحدث المستجدات لتوفير حلول فعالة من شأنها تطوير آلية العمل الحكومي وخدمة الموظفين والعملاء على السواء.
وكانت "حكومة دبي الإلكترونية" قد تعاقدت مع شركة "ماهندرا ساتيام" لترقية نظام تخطيط الموارد الحكومية على مراحل من نسخته الحالية (11i) إلى أحدث منظومة توفرها "أوراكل" تحت مسمى (R12)، والتي تتيح ترقية الأنظمة الرئيسة السبعة التي توفرها حكومة دبي الإلكترونية للجهات الحكومية، وهي: أنظمة الموارد البشرية، والرواتب، والمالية، وإدارة المشتريات، وإدارة المخازن والأصول، ونظم الخدمات الذاتية للموظفين، والبوابة الإلكترونية لكل من التوظيف والمورّدين.
وتعد "نظم تخطيط الموارد الحكومية" منظومة مؤلفة من سبعة أنظمة رئيسية تتكون من 25 نظاماً فرعياً توفر ركيزة أساسية لإدارة الموارد الأساسية بكفاءة عالية.. وتأتي أهميتها من كونها تتيح المجال أمام "حكومة دبي الإلكترونية" لتوفير منصّة موحّدة للحصول على البيانات الموثوقة وفق أعلى معايير الجودة والأداء.

No comments:

Post a Comment