Wednesday, May 9, 2012

منتدى الإعلام العربي 2012 يبحث في تأثيرالمتحدثين الحكوميين الرسميين

منتدى الإعلام العربي 2012 يبحث في تأثيرالمتحدثين الحكوميين الرسميين
8مايو، 2012:
twitter #AMF2012
 سلط المشاركون في الجلسة الثالثة التي اختتمت فعاليات اليوم الأول من منتدى الإعلام العربي 2012 وحملت عنوان"الناطق الرسميالأجنبي: دورمتزايد وتأثيرملتبس"،الضوءعلى دور المتحدث الحكومي الرسمي كمحورارتباط هامبين الإعلاموالسياسات،بالإضافة إلىالمهام التييضطلع بها هؤلاءالمتحدثون.

أدار الجلسةالإعلاميةزينةاليازجي، منمؤسسة دبيللإعلام،وشاركفيها عبدالوهاب بدرخان،الكاتبوالمحللالصحفي،وجينيفر راساميمانانا،المتحدثةالرسمية باللغةالعربية منمكتب التواصلالإقليميالإقليميبدبي، وزارةالخارجيةالأمريكية،وروزماريديفيس،المتحدثةالرسميةباللغة العربيةللحكومةالبريطانيةفي الشرقالأوسط وشمالأفريقيا،وبرادستابلز،الرئيسالعالميلشركة أبكوالعالمية.

وشهدتالجلسة تقديم برادستابلز،الرئيسالعالميلشركة أبكو العالمية،لدراسةبحثية مشتركةصدرت عن "أبكوانسايت®"،وحدة أبحاثالرأي العامالعالميالتابعة لشركةأبكوالعالمية،ونادي دبيللصحافة،لرصددور وتأثيرالناطقينالرسميينباسم الحكوماتالأجنبية.وشملتالدراسة استطلاعآراء نخبة منقادة الرأي منجميع أنحاءمنطقة الشرق الأوسطلقياس أداءالناطقينالرسميين،ومدى تقبلالجمهورلبياناتهمباعتبارهاذات مصداقيةوموثوقية.وحولالدراسة، علقبراد ستابلزقائلاً:"استطلعتالدراسة آراءقادة الرأي،أي مجموعاتالأفرادالذين يشكلونأراء ومفاهيمالأفرادويكونون علىوعي بألياتوتوجهات اتخاذالقرارات فيبلدانهم. وقدغطت الدراسة جوانبمنها كيفيةالنظر إلىمصداقيةالمتحدثين،وركزت علىمنطقة الشرقالأوسط وشمالأفريقيا معمراعاةالتمثيلالجغرافي.ولعل أحد النتائجالهامة التيخلصت إليهاالدراسة أن الجمهورالعام يثقبالمتحدثويتقبلالمعلومات التييقدمهاباللغةالعربية،بعيداً عنحواجزالتواصلبلغات أخرى".

وقدمعبد الوهاببدرخان فيمعرض مداخلتهشرحاً حولأداءالمتحدثينالرسميين فيالعالمينالعربيوالغربي،قائلاً: "يصعبالتواصل في العالمالعربي معالناطقين الإعلاميينالرسميين،وفي أغلبالأحيان قد لاتتوفر لديهالمعلوماتالمبتغاةأوقد لا يكونمخولاًبالتحدث. أمابالنسبةللناطق أو المتحدثالأجنبيالرسميفنحاول أننستقرء منهماهيةالسياساتالتي يمثلها.ولعل الرسالة التييبثها الناطقليستبالضرورة مايبحث عنه الصحافيأو الجمهور منالمعلومات،وقد تشكل عنصراًمن الخبر الذييقدم للمشاهدأو القارئ".

منجهتها علقتجينيفرراساميماناناعلىطبيعة دورالمتحدثالرسميبالقول: "قديختلف دور ومفهومالمتحدثالرسمي فيالغرب عنالدول العربية.ففي العالمالعربي قديظهرالمتحدثونالحكوميينفقط عند وقوعالآزمات. أمافي العالمالغربي فإنالمتحدثالرسمي كممثلللحكومةيشتركبالحوار بشكليومي معالجهاتالمعنيةوالجمهور. كماأن مهمةالمتحدثالرسمي ليست فيتحليل وتصديرالأخبار، بلأن يوضح ويفسروجهة نظرالسياسة التييمثلها. ويجبعلينا أن ندركالمهمةالواضحة التييمثلهاالمتحدث الرسمي،والتي قد لاتجيب علىتطلعاتوتساؤلاتالصحافة، بلأجزاء يمكن أنيبني عليهاالصحافيون".

بدورهاقالت روزماريديفيس حولطبيعة المعلوماتالتي يقدمهاالمتحدثالرسمي:"المتحدث الرسمييقدم معلوماتواضحة جداًويتمثل دورهفي شرح وتفسيرالسياساتالتي يمثلهاوتحسينالتواصل بينالجهةالحكوميةالتي يمثلهاوالجمهورووسائلالإعلام. ونحننهدف من خلالأدوارنا إلىمد جسورالحواروتعزيز الحوارالمتبادل،بما يحققالمنفعةالمتبادلة".

يذكرأن منتدىالاعلامالعربي نجحخلال الدوراتالعشرالماضية فيترسيخ مكانتهكتجمعسنوي رائدللإعلاميينالعرب حيثيتيح لهم فرصةاللقاءوالتحاور حولشؤون الإعلامالعربي،والتعرف علىالتجاربالدوليةالناجحة،والسعيلاستشرافآفاق مستقبلصناعة الإعلام،مما يعكس قدرةدبيودولةالإماراتالعربيةالمتحدة على استضافةوتنظيمالمحافلالرفيعةالمستوى التيتحظى باهتمامكبير من وسائلالإعلام العالمية.

No comments:

Post a Comment