Friday, May 25, 2012

مواقع التواصل "منفذ" لحث المصريين على الاقتراع

كما أنها ساحة لرصد المخالفات التي ارتكبت أثناء عملية التصويت
الخميس 03 رجب 1433هـ - 24 مايو 2012م
قبيل ساعات من غلق صناديق اقتراع انتخابات الرئاسة، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي نداءات من قبل ناشطين لمقاطعي الانتخابات وذلك بغية التوجه الى لجان الاقتراع لاختيار رئيسهم للمرة الأولى.
ومن بين النشطاء أعضاء في حركة 6 أبريل يث ربطوا بين نجاح الثورة المصرية وبين التصويت، حيث كتبوا على صفحة الحركة على فيسبوك "يلا يامصري أخرج من دارك وعلي الثورة باختيارك".

ثم ألحقتها بدعوة أخرى "انزل وشارك وادعم الثورة".
ولم تقتصر النداءات على "فيسبوك" بل امتدت الى موقع "تويتر" التي شهدت نداءات بغية التصويت، ومن هذه التغريدات التي كتبها محمد عادل" يامصريين الإجازة دي مش شم النسيم دي علشان تتنخبوا إنزلوا أيا كان مرشحكم بس إنزلوا.
كما وجهت مرام نداء آخر لمقاطعي التصويت قائلة" فاضل 4 ساعات على قفل اللجان لو سمحت أنقذوا الثورة".
وعلى الرغم من هذه الدعوات، إلا أن هناك العديد من الشكاوى حول رصد العديد من المخالفات التي شابت عملية الانتخاب طرحت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومن هذه الشكاوى واحدة كتبها أحمد عبد الحميد حيث يقول: القبض على منتقبة في إحدى قرى سوهاج وبحوزتها عشرات البطاقات الشخصية للنساء".
أما الشكوى الأخرى تدور فحواها كالتالي "القاضي يقول للناخبين في لجنة السيدة زينب علموا على شعار الشمس أي شعار عمرو موسى.
وكانت الشكوى الأخيرة تضمنت كلمات طريفة حيث قال كاتبها "بفكر انتخب محمد فوزي عيسى علشان اتأكد من نزاهة الانتخابات لما يعلنوا أنه أخذ صوتين

No comments:

Post a Comment