Tuesday, May 22, 2012

أربع طلاب مصريين يصلون للتصفيات الإقليمية في مسابقة GoogleScience Fair العالمية

أربع طلاب مصريين يصلون للتصفيات الإقليمية في مسابقة GoogleScience Fair العالمية
الطلاب يضعون الزقازيق و الأسكندرية على خريطة العالم
القاهرةفي 22 مايو 2012 –أعلنت شركة Google اليوم أسماء التسعين متسابق على المستوى الإقليمي الذين تأهلواللمرحلة النهائية من مسابقة معرض العلوم العالمية 2012 التي تنظمها الشركة. وتضمهذه القائمة ستة متسابقين من منطقة الشرق الأوسط، من بينهم ثلاثة متسابقين منمحافظات الإسكندرية والزقازيق بمصر. ويعد معرض Googleللعلوم مسابقة عالمية وتهدف لتشجيع الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 18 سنة
من جميع أنحاء العالم على حب العلم والمعرفة وطرح الأسئلة، وإجراء التجاربالعلمية  من خلال إثارة روح الفضول وحب الاطلاع لديهم. ومن خلال شراكة معالمختبر الأوروبي لفيزياء الجسيمات (CERN) ومؤسسةناشيونال جيوجرافيك، وشركة LEGO لألعاب الأطفال، ومجلة  Scientific American، دعت Google الطلاب لنشر مشاريعهم العلمية على شبكة الإنترنت حتى يتسنى لهمالمنافسة للحصول على جوائز ومنح دراسية وخبرات فريدة من نوعها.
صرح وائل الفخراني، المدير الإقليمي  لشركة Googleفي مصر وشمال إفريقيا، قائلاً: "يسعدني ظهور المصريين في المنافسات الدوليةبصورة أكبر من أي وقت مضى وبخاصة حينما يتم الإشادة بهم وبأفكارهم وأعمالهموإنجازاتهم. أنا فخور جدا لرؤية الشباب المصري وهو يعرض مواهبه ومهاراته. إن هذهإحدى الخطوات نحو مستقبل مشرق لمصر، ونحن سعداء بمشاركتنا في عرض المواهب المصريةأمام بقية العالم."
في الفئة العمرية 15-16 سنة، قدم عمر عبيه مشروع في علوم الحاسب الآلي من شأنه تحسينكفاءة البحث الثنائي من خلال تغيير طريقة تنفيذه. في حين ينتمي الفائزان الآخرانللفئة العمرية 17 -18سنة، حيث قدم المتسابق خليل ابراهيم (18 سنة) مشروع من شأنه جعل الإنترنت أكثر أمانا، في حين قدم المتسابق رضا عبد الله، (أيضا 18 سنة) مشروعيعكس تأثير طرق العلاج المختلفة لقرن آمون (hippocampus)  على عملية الإدراك التي تتم في الدماغ البشري لعلاج مرض الزهايمر ، بينما جاءت الطالبة المصرية التي تقيم في المملكة العربية السعودية/منة عبد الجواد في المركز الثاني في مسابقة Science in Action، عن مشروعها لايجاد وسيلة فعالة لتحلية مياه البحر.  ويستندالمشروع على استخدام أنواع مختلفة من التقطير لتحلية المياه.
وسيتمالإعلان عن أفضل 15 متسابق وصلوا لمرحلة النهائيات على مستوى العالم في المرحلةالمقبلة من المسابقة، وسيتم إعلان اسم الفائز  بجائزة  Scientific American Science in Action award يوم 6 يونيو القادم. وسيتم اختيار هؤلاء من قبلنخبة من العلماء الذين سيقيمون كافة المشاريع. وسيسافر هؤلاء المتسابقين بالإضافةإلى الفائز فيمسابقة  Scientific American Science in Action award إلى المقر الرئيسي لشركة Googleفي كاليفورنيا في يوليو للاحتفال بالوصول للمرحلة  النهائية والمشاركة فيالجولة الأخيرة من التحكيم، والتي سيقوم بها فريق من الخبراء المبتكرين والعلماءالمشهورين. ومن بين متسابقي المرحلة النهائية البالغ عددهم 15 متسابق، ستيتماختيار فائز عن كل فئة عمرية (13، 14، 15، 16، 17، 18) بالإضافة إلى اختيار الفائزبالجائزة الكبرى. 
الجدير بالذكر أن مسابقة هذا العام كانت أكثر دولية وتنوعاً عنالعام الماضي، حيث شارك فيها آلاف من المتسابقين من أكثر من 100 دولة حول العالم،وتنوعت المشروعات حيث تناولت مواضع عديدة مثل تحسين إعادة التدوير باستخدامالروبوتات المقدمة من شركة LEGO  improving recycling using LEGO robotsوعلاجالسرطان بمادة ينتجها النحل treating cancer with a substance created by bees وتناول إساءة استعمال مادة المِيثامفيتامينالذي يعد أحد منشطات الجهاز العصبي. وأعجب حكام المسابقة بنوعية المشاريع التي كانمن الصعب تقييمها من حيث مستوى الإبداع، والجدارة العلمية وأهميتها بالنسبة للعالمللتفضيل بينها واختيار أفضل 90 مشروع للمرحلة النهائية.
وتقدممسابقة هذا العام جائزة خاصة مقدمة من مجلة Scientific American  التي سيتم منحها لمشروع يتناول قضية اجتماعية أو بيئية أوأخلاقية أو صحية أو قضية تتعلق بالرعاية الاجتماعية بهدف تحقيق تغيير عملي في حياةجماعة أو مجتمع ما بأسره.

No comments:

Post a Comment