Thursday, July 5, 2012

قضاة يتقدمون ببلاغ ضد "عكاشة" ويتهمون "الزند" بالتقاعس ضد اتهاماته

 الخميس، 5 يوليو 2012 -  كتب محمود حسين
 تقدم عدد من قضاة تيار الاستقلال بالإسكندرية بشكوى للمجلس الأعلى للقضاء ضد الإعلامى توفيق عكاشة صاحب قناة الفراعين اتهموه فيه بإهانة القضاء والتطاول على قضاة مصر، مطالبين المستشار محمد ممتاز متولى رئيس مجلس القضاء الأعلى باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عكاشة، كما اتهموا نادى القضاة برئاسة المستشار أحمد الزند بالتقاعس عن اتخاذ الإجراءات القانونية ضد من أهانوا القضاة.
 

وقال القضاة، فى بلاغهم الذى حمل رقم 1018 لسنة 2012، إن وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية تناولت تسجيلا للمدعو توفيق عكاشة يتهم فيه 20% من القضاة بتزوير الانتخابات الرئاسية لصالح أحد المرشحين فى جولة الإعادة والتى أجريت فى يومى 16 و17 يونيو الماضى.

وأوضح البلاغ أن هذه الواقعة تشكل الجنحة المؤثقة بالمادتين 117 و184 من قانون العقوبات والتى لا يجوز رفع الدعوى الجنائية أو اتخاذ إجراءات فيها إلا بناء على طلب كتابى للمجلس القضاء الأعلى طبقا للمادة 9 من قانون الإجراءات الجنائية.

ووقع على البلاغ كل من المستشار محمد وحيد عبد المقصود نائب رئيس محكمة استئناف بنى سويف، والمستشار محمود عطية أبو شوشة القاضى بمحكمة استئناف الإسماعيلية، والمستشار هيثم محمد رئيس محكمة طنطا الابتدائية، والمستشار محمد مصطفى رئيس الاستئناف بمحكمة جنايات طنطا، وعمر عبد العزيز رئيس محكمة استئناف إسكندرية، وأحمد رشدى سلام نائب رئيس محكمة النقض، والمستشار أسامة عبد الرؤوف يوسف القاضى بمحكمة استئناف الإسكندرية، وعدد آخر من القضاة.

No comments:

Post a Comment