Sunday, July 29, 2012

دراسة اقليمية: مواقع التواصل الاجتماعي تتفوق على مواقع التواصل المهني من حيث عدد المستخدمين في العالم العربي


دراسة اقليمية: مواقع التواصل الاجتماعي تتفوق على مواقع التواصل المهني من حيث عدد المستخدمين في العالم العربي

·       21,4 مليون مستخدم لـ "فيسبوك" مقابل 2,7 مليون لـ "لينكد إن" في الخليج العربي ومصر

·       الإمارات والسعودية ومصر في صدارة الدول العربية في استخدام مواقع التواصل المهني والاجتماعي

·       مصر الأولى عربياً في معدلات استخدام "فيسبوك" بـ 11,4 مليون مستخدم والسعودية ثانياً بـ 5,3 مليون والإمارات ثالثاً بـ 3,1 مليون


29 يوليو 2012

أوضحت دراسة اقليمية حديثة تفوق موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" على موقع التواصل المهني "لينكد إن" من حيث عدد المستخدمين في منطقة الخليج العربي ومصر. وأشارت الدراسة، التي قامت بها شركة "جلال وكراوي للاستشارات" بالتعاون مع شركة "أورينت بلانيت" ممثل شبكة "يوروكوم ورلد وايد" في منطقة الشرق الأوسط، إلى أنّ إجمالي عدد مستخدمي "لينكد إن" بلغ 2,7 مليون مستخدم مقارنةً بـ 21,4 مليون مستخدم لموقع "فيسبوك" في الدول التي شملها البحث وهي مصر والإمارات والسعودية والكويت وقطر والبحرين.



وتمحورت الدراسة حول المقارنة بين مواقع التواصل الاجتماعي المعنية بمشاركة الأخبار والصور والتواصل الشخصي، مثل "فيسبوك"، ومواقع التواصل المهني والاحترافي التي توفر منصة تفاعلية للمهنيين، مثل "لينكد إن". ووفقاً لنتائج الدراسة، جاءت الإمارات في صدارة الدول العربية في معدلات استخدام موقع "لينكد إن" بأكثر من مليون مستخدم، تلتها السعودية في المرتبة الثانية بـ 680 ألف مستخدم ومن ثم مصر في المرتبة الثالثة بـ 596 ألف مستخدم. وتعزز هذه النتائج الترتيب العالمي للإمارات في المركز 22 والسعودية في المركز 32 ومصر في المركز 38 في استخدام موقع "لينكد إن".



أما ترتيب الدول الثلاث الأولى الأكثر استخداماً لـ "فيسبوك" فقد جاء مغايراً تماماً لتصنيف الدول الأكثر استخداماً لـ "لينكد إن"، إذ تصدرت مصر القائمة عربياً بـ 11,4 مليون مستخدم محتلةً المركز التاسع عشر عالمياً، تلتها السعودية في المركز الثاني عربياً والـ 31 عالمياً بـ 5,3 مليون مستخدم ومن ثم الإمارات في المركز الثالث عربياً والـ 48 عالمياً بـ 3,1 مليون مستخدم.



وتعليقاً على النتائج، قال عاصم جلال، المدير الاقليمي لشركة "جلال وكراوي للاستشارات": "أوضحت الدراسة بأنّ نسبة مستخدمي "لينكد إن" إلى مستخدمي "فيسبوك" سجلت 1/8 في الدول العربية المشاركة في الاستطلاع مقابل 1/5 عالمياً. ويعود ذلك بصورة رئيسية إلى حداثة عهد استخدام شبكات التواصل الالكتروني في غالبية المنطقة العربية فضلاً عن ارتباط نمو أعداد المستخدمين إلى حدّ كبير بظاهرة الربيع العربي التي لعب موقعي التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" دوراً واضحاً خلالها كما هو الحال في مصر. وبالمقابل تشير نتائج دراستنا إلى أنّ أعداد مستخدمي مواقع التواصل المهني في الدول التي تتمتع باستقرار أمني وسياسي سجل ارتفاعاً ملحوظاً كما هو الحال في الإمارات والسعودية. ويمكن القول بأنّ النتائج الملفتة في الدراسة تشير إلى تجاوز معدل استخدام "لينكد إن" 20% في الإمارات، مع العلم بأنّ المتوسط العالمي لاستخدام الموقع ذاته يبلغ حوالي 7,5% من السكان في كلّ من الدول الخمسين المصنفة عالمياً على موقع "سوشل باركرز". وتؤكد هذه الأرقام بلا شك المكانة الريادية التي تتمتع بها الدولة كمركز رئيسي للأعمال والاستثمار في منطقة الشرق الأوسط."



من جانبه، قال نضال أبوزكي، مدير عام شركة "أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق": "أظهرت الدراسة المتخصصة برصد واقع شبكات التواصل الاجتماعي والمهني في منطقة الخليج العربي ومصر مجدداً تنامي دور الإعلام الجديد على كافة المستويات ليمثل بذلك جزءاً لا يتجزأ من مجتمع المعرفة والاقتصادي المعرفي في العصر الحديث. وعلى الرغم من تفوق موقع "فيسبوك" على موقع "لينكد إن" في أعداد المستخدمين في المنطقة، إلا أننا نرى بأنّ مواقع التواصل المهني تتمتع بفرص واعدة للانتشار على نطاق واسع بين كافة الشرائح الاجتماعية خلال السنوات القليلة القادمة، لا سيّما في دول الخليج العربي التي تتمتع بمقومات جاذبة للأعمال والكفاءات البشرية المؤهلة. وبالفعل بدأنا نشهد في الآونة الأخيرة تزايد أهمية مواقع التواصل المهني في عالم الأعمال الجديد، باعتبارها منصة تفاعلية مثالية لإجراء النقاشات وتبادل المعلومات وبوابة رئيسية لتوظيف المهنيين والخريجين بسرعة وسهولة وكفاءة عبر عرض مؤهلاتهم العلمية وخبراتهم العملية على الشركات والمديرين المسجلين في المواقع ذاتها."

No comments:

Post a Comment