Friday, January 25, 2013

نقلا عن جبهة انقاذ الاهرام من الزميل: عبد المنعم حسن

نقلا عن جبهة انقاذ الاهرام من الزميل: عبد المنعم حسن

دائما افخر بأنني اتحدث عن ايجيابيات الأهرام وتقدمها المستمر بفضل الله ثم بانتماء وجهد ابناءها الشرفاء .. لكنني وفي واحدة من المآسي والتكابر التي تدعو الي وقفة حاسمة من جانب الأستاذ المحترم ممدوح الولي رئيس مجلس الادارة ليعرف كل منا اين هو ومن هو وما هي صلاحياته .
. ما اريد أن اوضحة هو حدوث موقف غريب يحمل الكثير من اللغز وما حدث معي من جانب الأستاذ خالد مدير عام شئون العاملين وهو عندما تم احتساب يوم لي غياب بدون اذن وحدث ذلك بخطأ بعيدا عني وهو من الادارة التي نسيت ارسال اخطار الإجازه لشئون العاملين .. لكنني لم التفت الي الجزاء وما تم خصمه مني بقدر ما انني كنت اريد معرفة سبب توقيع الجزاء .. وعندما توجهت الي الأستاذ مدير عام شئون العاملين لاستوضح الأمر منه بناء علي طلب من سكرتيرة مكتبه فوجئت بكلامه الصادم .. بانه لم ولن يقابل عمال فمكتبة ليس مفتوحا للعمال .. وسيوقع الجزاء كما جاء دون ان يستعلم ما هو سبب الجزاء .. ولسيادته الذي يقول انه لم يقابل عمال اوضح له انني بفضل الله وبفضل انتمائي للأهرام وقياداتها الواعية : انني حاصل علي جائزة افضل تغطية صحفية رياضية لعام 2012 .. وعضو بفروع اتحاد كرة القدم .. وجائزة افضل محلل رياضي لدوري القسم الثاني بالفضائيات ... وحاصل علي دورة الاتحاد الافريقي للإدارة ... وحاصل علي شهادات لم يكن بمخيلة سيادته حصرها او الحصول عليها .. اكرر بفضل الله وبفضل الاهرام انني حصلت عليها ويشرفني ان اكون عاملا بالاهرام فما اروعهم ... اما بخصوصو موضوع انه لم يقابل عمال رغم انه شرف كبير لكل من يعمل بالاهرام فالعمال هم عصب الأهرام وكيانه .. اريد من سيادته توضيح من هم العمال من وجهة نظرة ومن هم الاكابر اصحاب الحظوظ ممن هم علي شاكلة معاليه .. وللعلم انني قبل ان انصرف من امام مكتبه قلت باللفظ (( ان الاستاذ ممدوح الولي رئيس الأهرام وكبير اسرتها يقابل العمال اسبوعيا في مكتبة الذي لم يغلق ابدا )) فما بالكم بمدير عام ادارة كان لها ولشبابها العظماء الفضل في أن يعتلي هو نفسه هذا الكرسي . ارجو من الاستاذ خالد السير في موكب السيد الاستاذ ممدوح الولي وليفعل مثلما هو يفعل .. والا سيكون هناك رد فعل سريع ساضعه امام كبير اسرة الأهرام كي يعطي تعليماته بالتحقيقي فيما حدث لي من اهانة 

No comments:

Post a Comment