Sunday, March 10, 2013

إبداع غير اعتيادي مع كاميرا كانون PowerShot N الجديدة



إبداع غير اعتيادي مع كاميرا كانون PowerShot N الجديدة
كشفت كانون الشرق الأوسط النقاب عن كاميرا  PowerShot N، وهي فئة جديدة كلياً من الكاميرات تعتمد مقاربة مختلفة لالتقاط الصور وتشاطرها فوراً مع الشبكات الاجتماعية. فتصميمها المربّع غير التقليدي والزوم الجديد وحلقات عدسة التصوير والشاشة اللمسية القلابة كلّها مزايا تشجّع الناس على تصوير عالمهم من زاوية مختلفة جديدة. أمّا نمط Creative Shot الجديد، فيقدّم تلقائياً باقة من التأثيرات الإبداعية غير المتوقّعة مع كل صورة. بالتالي تصبح PowerShot N الرفيق المثالي للهواتف الذكية، فقد صُممت لتبسيط عملية تشاطر الصور بفضل قدرة اتّصالها اللاسلكية Wi-Fi، مما يفسح المجال أمام فئة جديدة من الصور الفنية عالية الجودة والفيديو بالتعريف العالي الكامل التي يمكن تشاطرها بالوقت الحقيقي تقريباً[i]



 لمسة فنية في كل لقطة
بفضل نمط Creative Shot الجديد، يستطيع أي مستخدم التقاط صور إبداعيّة باهرة تقدّم نظرة مختلفة لمشهد أو موضوع تصوير عادي. فعند التقاط صورة بنمط Creative Shot، تحلّل PowerShot N المشهد وتحدّد أياً من العناصر الإبداعية يمكنها تحسين المشهد أو تقديم زاوية إبداعية مختلفة. ويأخذ النمط في عين الاعتبار عوامل متعددة، كتركيبة الصورة ومستوى التعرّض ونقطة الضبط البؤري وتوازن اللون الأبيض وتدرّج الألوان والتباين، قبل توليد خمس نسخات من الصورة الأصلية تلقائياً، ويمكن بعد ذلك تشاطرها بلمسة زر.

يمكن أيضاً إضافة  لمسات إبداعية على صورة واحدة مع أنماط كانون الإبداعية مثل Miniature Effect و Soft Focus و Toy Camera EffectوMonochrome. ويستطيع المستخدم أيضاً إضفاء طابع درامي إلى لقطات الفيديو مع نمط الحركة البطيئة Super Slow Motion Movie.
 وتجمع PowerShot N بين المرونة الإبداعية وسهولة التوجيه والتصوير، وتتميّز بنمط Hybrid Auto الذي يسجّل أربع ثوانٍ قبل كل لقطة بوضوح 720p، وبعد ذلك تلجأ الكاميرا إلى تكنولوجيا Smart Auto الشهيرة من كانون بهدف تحديد الإعدادات المثلى والتقاط أفضل صورة. وفي نهاية كل يوم، تُجمع هذه اللقطات التي يبلغ طولها أربع ثوانٍ لتصبح فيديو واحد يخبرنا حكاية الصور الملتقطة في ذلك اليوم، فتضفي بذلك معنى جديداً إلى ألبوم صور على الإنترنت.
 تصوير وتشاطر فوري
تُعتبر PowerShot N الرفيق المثالي للأشخاص كثيري التجوال والتنقل، فهي تجمع تقنية الاتصال اللاسلكي وقدرة الاتصال بلمسة واحدة مع الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية، بفضل زرMobile Device Connect. ويستطيع المستخدم تحميل الصور أو لقطات الفيديو إلى مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فايسبوك" و"يوتيوب" بعد لحظات من التقاطها، أينما كان. وعند الرجوع إلى المنزل، يمكن طباعة أفضل اللقطات لاسلكياً أو نقلها إلى كمبيوتر بفضل الاتصال السريع والموثوق. أمّا وظيفة تحديد الموقع GPS على المحمول، التي يمكن استعمالها من خلال تطبيق الهاتف الذكي المجاني من كانون، فيمكنها أيضاً إضافة معلومات حول الموقع من هاتف ذكي أو جهاز لوحي مزوّد بنظام GPS إلى الصورة، ليتسنّى للمستخدم تشاطر الموقع بالتحديد حيث أمضى وقتاً ممتعاً مع أصدقائه.
 تصميم ثوري وحركة في مختلف الاتّجاهات
تتميّز كاميرا PowerShot N بتصميمها الملفت الذي لا نجده في الكاميرات الأخرى، وينسحب هذا التميّز أيضاً على الصور التي تلتقطها. فمع تصميم متناسق مدمج وشاشة لمسية متحرّكة وحلقات عدسة غير تقليدية (يمكن تحريك حلقة دوران الزوم في أي تجاه لتشغيل الزوم، بينما تُستعمل حلقة أخرى كزر إطلاق المصراع)، يمكن استخدام الكاميرا بأي اتّجاه، حتّى رأساً على عقب، وهكذا يمكن رؤية العالم من نظرة مختلفة كلّ الاختلاف.
 وتسمح الشاشة اللمسية المتطورة قياس 7.1 سم بالتحكّم بالوظائف الأساسية، كضبط البؤرة أو المصراع، بلمسة بسيطة، وتسمح أيضاً برؤية الصور بحركات سهلة. وتتوافر الكاميرا ذات البدن المعدني المربّع باللونين الأبيض أو الأسود. أما الشكل الطاغي فيها فهو عدسة الزوم البصرية ×8 بزواية 28 ملم، مما يسهّل التقاط صور الجماعات والمناظر الطبيعية. وبفضل تكنولوجيا ZoomPlus المتطورة من كانون، التي تقدّم تصويراً مفصّلاً بوضوح كامل مع زوم يصل إلى ×16، يستطيع المصوّر الاقتراب أكثر من المشهد أو وضع الشخص الذي ينوي تصويره ضمن كامل الإطار ليحظى بصور ذات تأثير ملفت.
 لا يتعدّى حجم PowerShot N 78.6×60.2×29.3 ملم عندما تكون الشاشة والعدسة مغلقتين، مما يسمح بحملها في الجيب إلى أي مكان، حرصاً على عدم تفويت أي مشهد أو موضوع، فتحتفظ به الكاميرا بالجودة الممتازة التي اعتدناها مع تقنيات التصوير من كانون. وتزداد المسائل سهولة بفضل قدرة شحن الكاميرا بوصلة USB.
 جودة الصور التي تنفرد بها كانون
على الرغم من حجمها الصغير، تضمّ كاميرا PowerShot N الكثير من أحدث تقنيات التصوير من كانون. فنظام الحساسية العالية HS System يجمع بين مستشعر CMOS عالي الحساسية بدقّة 12.1 ميغابيكسل ومعالج الصور المتطور DIGIC 5، ويدعم حتّى ISO 6400 لنيل صور واضحة في حالات الإضاءة المنخفضة.
 ويدعم عدسةَ الزوم البصري ×8 نظامُ Intelligent IS، الذي يطبّق تلقائياً مستوى التثبيت الأنسب للصورة بهدف الحصول على لقطات فيديو وصور واضحة. وبالإمكان أيضاً تسجيل لقطات فيديو بالتعريف العالي الكامل (1080p) مع صوت ستيريو ليحظى كل فيديو بأفضل مزيج ممكن من الصوت والفيديو، وهذا أمر مثالي لتشاطر اللقطات على الإنترنت أو في المنزل عبر وصلة HDMI.

No comments:

Post a Comment