Saturday, April 27, 2013

وقفة احتجاجية لإقالة وزير الإعلام بعد اتهامه بـ''التحرش''

وقفة احتجاجية لإقالة وزير الإعلام بعد اتهامه بـ''التحرش''

4/27/2013 3:47:00 PM  كتبت- جهاد الشبيني:
تنظم مبادرة ''شفت تحرش'' وقفة احتجاجية أمام مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، في الرابعة من الأحد الموافق 28 إبريل، للتنديد بتصريحات صلاح عبدالمقصود، وزير الإعلام، التي وجهها لبعض الإعلاميات، والتي اعتبرتها المبادرة تحرشًا لفظيًا.
وطالبت المبادرة، في بيان صادر الجمعة، بإقالة عبدالمقصود، وتقديم اعتذار رسمي من مجلس رئاسة الوزراء ورئاسة الجمهورية عما صدر منه، وإعادة النظر في بقاء منصب وزير الإعلام، والرجوع إلى رأى الخبراء الإعلاميين والهيئات غير الحكومية المعنية بتنمية الإعلام ونقابة الصحفيين والروابط المدافعة عن حرية الرأي والتعبير، حسبما ورد في البيان.

وكانت اتهامات قد وجهت إلى صلاح عبدالمقصود، وزير الإعلام، بأنه يتحرش جنسيًا لفظيًا بالإعلاميات والصحفيات، وذلك بعد عدد من الوقائع، كان أولها أن علق عبدالمقصود على حوار تجريه معه المذيعة زينة يازجي بأنها ''ساخنة''.
وتتلخص الواقعة الثانية في أن جاء رده على سؤال إحدى الصحفيات التي قالت: ''هي فين حرية الصحافة ؟''، مجيبًا: ''ابقي تعالي أقولك فين''، متابعًا ''اللي شايف إن فيه تقييد لحرية الصحافة يبقى يرد على الزميلة الجميلة المحترمة''.
بينما جاءت الواقعة الثالثة أثناء إحدى اللقاءات الإعلامية يوم 24 مارس، حينما سألت إحدى المراسلات وزير الإعلام حول محتوى قنوات التلفزيون المصرية، فجاء رد الوزير المتحرش ''سأقول لك كما قلت لزميلتك من قبل، تعالي وأنا أقولك أين المحتوى''.
يُذكر أن الوقفة التي تنظمها ''شفت تحرش''، إحدى جماعات الضغط للقضاء على التحرش الجنسي، تأتي تحت عنوان ''معًا من أجل إقالة المتحرش بامتياز وزير الإعلام''.

No comments:

Post a Comment