Saturday, September 14, 2013

ثناء إعلامى على قرار غلق الفراعين.

ثناء إعلامى على قرار غلق الفراعين.. فريدة الشوباشى: القناة هاجمت الجيش فى توقيت غريب ومريب.. ورجائى المرغنى: عملت على إثارة الرأى العام.. وصلاح عيسى يطالب المتضررين من أقوال مرتضى منصور بمقاضاته
الأحد، 15 سبتمبر 2013 - 00:57
كتب رامى سعيد وشريف درويش
أبدى عددا من الإعلاميين ارتياحهم لقرار إغلاق قناة "الفراعين" نظرا لمخالفتها ميثاق الشرف الإعلامى، واستغلال القناة فى تشويه صورة بعض الشخصيات العامة فى الدول.

ووصف الكاتب رجائى المرغنى- المنسق العام للائتلاف الوطنى لحرية الإعلام- أداء القناة خلال الفترة الأخيرة بأنه مثير للرأى العام، فيما اعتبرت الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشى أن توفيق عكاشة- مالك القناة- اختار وقتا مريبا لانتقاد القوات المسلحة.
وأكد المرغنى لــ"اليوم السابع" أن القناة عملت على إثارة الرأى العام، لافتا إلى أن المواطن العادى شعر بأنه أمام مستوى متدن وردىء لا يتناسب مع المعايير الأخلاقية.
وأكدت فريدة الشوباشى على أن الإعلامى توفيق عكاشة قد تجاوز كل المعايير الصحفية والإعلامية فى نقده للشخصيات والرموز السياسية، لافتة إلى أنه مؤخرا بات يهاجم القوات المسلحة فى ظرف سياسى دقيق تمر به البلاد.
وأضافت الشوباشى لــ"اليوم السابع" أن كل محاولة لانتقاد الجيش فى الوقت الراهن تصب فى مرحلة أمريكا وإسرائيل، مشيرة إلى أن التغطية الإعلامية للقناة بوجهة خاص تغطية تفتقر للمعايير المهنية، نظرا لتدنى لغة الحوار والسباب المستمر، مؤكدة على أن مصر كانت تحفل بأعلى الكفاءات الإعلامية التى علمت الوطن العربى، موضحة أن أعرق الدول تغلق القنوات المتجاوزة.
وطالب الكاتب الصحفى صلاح عيسى- عضو المجلس الأعلى للصحافة- المتضررين من أقوال وأفعال مرتضى منصور، فى برنامجه على قناة "الفراعين"، برفع قضايا عليه أمام القضاء بموجب أنه ارتكب جريمة فى حقهم.
وأضاف عيسى لـ"اليوم السابع"، أن قانون العقوبات يضمن للمتضررين من أقوال مرتضى منصور حقهم، ويضمن لهم التعويض المدنى.
وأكد عيسى على رفضه لغلق المنابر الإعلامية، لأن هذه عقوبة جماعية يحظرها الإعلان العالمى لحقوق الإنسان.
وأشار عيسى إلى أن العقوبات يجب أن تكون شخصية، وعلى البرنامج المخطئ نفسه، بوقفه أيام محددة وتغريم مقدمه، مثل برنامج مرتضى منصور.
وطالب نائب رئيس وكالة أنباء الشرق الأوسط الجهات المعنية بإغلاق قناة الفراعين بالثبات على موقفها لضبط الأداء الإعلامى المتردى

No comments:

Post a Comment