Monday, July 10, 2017

فى زيارة لتهنئة رئيسى مجلس الإدارة والتحرير الخطيب: «الأهرام» هو بيتى .. ولا أنسى دوره فى مشوارى..لا حديث حاليا عن انتخابات الأهلى .. وحلمى تحقيق آمال جماهيره



فى أجواء تتسم بحرارة الود والتقدير المتبادل.. زار نجم مصر والاهلى السابق محمود الخطيب مؤسسة الأهرام أمس، لتقديم التهنئة الى الاستاذ عبد المحسن سلامة رئيس مجلس الادارة والاستاذ علاء ثابت رئيس التحرير على اختيارهما للمنصبين ضمن البروتوكول المعتاد وباعتباره ابنا من ابناء المؤسسة العريقة فى عالم الصحافة.

فى البداية، عبر رئيس مجلس إدارة الأهرام عن تقديره للخطيب باعتباره احد نجوم مصر فى تاريخها الكروى وصانع السعادة للشعب المصرى على مدى سنوات طويلة، بالإضافة إلى أنه ابن من أبناء مؤسسة الأهرام التى احتضنته بعد اعتزال كرة القدم وأسهم فى زيادة ارتباط القارئ بها.
وأثنى رئيس تحرير الأهرام على اللفتة الطيبة من النجم الخلوق، واعتبر ان زيارة الخطيب للمؤسسة ليست بغريبة كونه ابن الأهرام، وأكد ان باب الأهرام مفتوح امام الشخصيات العامة ونجوم المجتمع فى أى وقت، لأنها منبر القاريء، وتمنى التوفيق للخطيب فى القادم من مستقبله المهني.

من جانبه، عبر محمود الخطيب عن تقديره لمؤسسة الاهرام لدورها الكبير والمؤثر فى الرأى العام والرياضى بصفة خاصة، وكيف انها أسهمت بالنصيب الاكبر فى صناعة شعبية ونجومية الكثير من اللاعبين فى عالم الكرة القدم، وبالطبع كان هو احدهم.

ورفض نجم مصر الاسبق التطرق الى قصة ترشحه من عدمها فى انتخابات الاهلى المقبلة، مؤكدا احترامه اولا للادارة الموجودة حاليا، وثانيا انه لم يجر حتى الان الاعلان عن فتح باب الترشح لها، وبالتالى فان اى حديث عنها فى الوقت الحالى لا محل له من الاعراب حتى لا يتم تفسيره بشكل خاطئ.

وأضاف الخطيب انه يتشرف بانتمائه لاثنتين من اكبر المؤسسات فى مصر، وهما الاهرام صاحبة التاريخ الطويل فى عالم الصحافة، والاهلى الذى صنع قصة نجاحه فى عالم الساحرة المستديرة وكان وراء الحب الجارف من الجماهير على مدى سنوات طويلة ماضية وحتى الان، ويتمنى ان يحقق طموحه واهدافه خلال المرحلة المقبلة.

No comments:

Post a Comment